> Frontpage / شعر / الطاقة العظيمة للمادة



مجلة شهريار متوقفة عن الصدور حتى إشعار آخر لأسباب تقنية



الطاقة العظيمة للمادة

 

1  

 

تحتاج البشرية الآن الى أدوية وعقاقير مهدئة غير الدين والفن وأساطير الرياضة التي جعلها مفهوم الاحتراف تخضع للابتزاز وضياع القيم الحقيقية في التمييز بين النبيل والحقير للشيء وماهيته . حياة الانسان الرتيبة التي يمضيها بين الأشجار الوارفة للسأم منذ بداية القرن التاسع عشر . تحتم عليه الآن أن يعمل بجدٍّ من أجل الاعداد لشن حروب طويلة وجديدة   ، ليس على غرار تلك الحروب التي شُنّت في الماضي . اننا الآن نحتاج الى حروب نووية من أجل القضاء على بعض أجناس الجراد وازالة بلدان معينة من الأرض  حتى تستطيع الشمس النبيلة   ، أن تلبي حاجاتنا الملحة والتي انتظرناها طويلاً   ، وحتى نستطيع اختراع تسليات جديدة قادرة على ازاحة العبء الثقيل عن رموشنا المريضة .

 

 

 2

 

قالت لي آندريه شديد مرة وهي تناولني أحد كتبها { لا يمنحنا الشعر الشهرة ولا الجاه ولا السلطان ، لكنه معلق بين أهدابنا ويدلنا على تلمس الفجر }. منذ تلك اللحظة العظيمة التي التقيت فيها آندريه . قبضتُ بقوة على الجمرة المشتعلة للكتابة وواصلت طريقي الطويل في الظلام من أجل أن أتلمس الفجر، لكنني حتى هذه اللحظة لم أكمل عبور الطريق وفجر حياتي ما يزال بعيداً ، بعيداً جداً.

 

 

3

 

بعض الشعراء الحمقى يتأثر في الشخصيات التي يقرأ نتاجاتها ويكثر من الاستشهاد منها. مصيبة الشعر العراقي الراهن انه خاضع لمفهوم الاشاعة. الاشاعة الآيديولوجية والثراثية واشاعات الخدائع المتواصلة التي تركتها لنا الأجيال الشعرية الماضية. قال شاعر ما { أظنه بودلير } في أحدى شطحاته الصوفية وهو يعرّف الشعر انه { الطفولة المستعادة قسراً }. أصبح هذا المفهوم الخاص و هذه الاكذوبة والهلوسة البودليرية حقيقة مؤكدة في أوساطنا الشعرية التي تقدس ثقافات الأحزاب السياسية والدينية. وصلت الى حدّ أن يعنون أحد شعراء السبعينيات مجموعته الأولى بسطرين من قصيدة للشاعر الاسباني انتونيو ماشادو { أنا صحوت من الطفولة . لا تصحو أنت أبداً } واعتقد أن كلمة { أبداً } هنا خاطئة والأصوب هي كلمة { قَط } . الفهم خاطىء والترجمة خاطئة والفعل الشعري خاطىء أيضاً. ما العمل الآن من أجل ترك الشعر يحلق بعيداً عن الأقفاص التي يحاول البعض حشره فيها؟

 

 

4

 

العشق في الزمان النفسي طاقة مبطنة والسهر تحت ظلالها يمدّنا بالقوة الدائمة. للتسلط على لحظاتنا الخائبة في العيش. ينبغي للانسان أن يقذف نفسه في البركان وأن يعشق وأن { يكون وحيداً في العالم مع المحبوب كي يحتفظ الحب بطابعه كمحور اشارة مطلق } هكذا يقول سارتر في { الوجود والعدم } .

 

 

 5

 

جئنا من العدم والى العدم ننتهي. لماذا يظن الانسان انه خالد في هذا العالم؟ حيواتنا تمرين دائم لتعلم الموت. ينبغي أن لا نبتأس من الحقيقة المرّة. ينبغي أن نحيا اللحظات القليلة الممنوحة لنا في الحياة ببراعة وخفة دم رشيقة من أجل الجمال الساحر للفصول وتنوعها والتعدد البرّاق لأجناس الطبيعة غريبة الجمال، ومتعة السرور التي نخلقها نحن في تخلينا عن الطمع والقسوة والبخل.

 

 

 6

 

لم أذبح في حياتي طائراً ما، لكنني أستطيع الآن ذبح الكثير من الديناصورات عبر احتقاري واشمئزازي منهم ومن أفعالهم الدنيئة. لا يمكنني تحمّل مشهد شاعر علا رأسه الشيب وهو يسعى الى ترويج بضاعته الحقيرة والكاسدة في هذه الصحيفة أو ذلك المهرجان، من خلال تنطعه ومسكنته وتوسله للشهرة والعطايا.

 

 

 7

 

تبقى القصيدة غير مكتملة حتى وان نشرت في صحيفة أو مجلة أو كتاب. لا تكتمل القصيدة التي هي مشروع محو واعادة كتابة دائمة إلاّ بموت الشاعر. تضجرني قراءة قصائد الشعراء الرسميين الأحياء في طبعات { أعمالهم الكاملة }. قصيدة الشاعر الحيّ في كتاب، أشبه بجثة في تابوت. في قصيدتها { شبح قايين } تقول إيدث سيتول في أحد السطور { صوت سنبلة قمح لم تولد }. كل قصيدة قبل موت شاعرها ينطبق عليها سطر ستول هذا.

 

 

 8

 

قبل ألف عام كتب أبو العلاء المعري { وبالعراقِِ وميضٌ يَستهِلُّ دماً. وراعدٌ بلقاءِ الشرِّ يرتجزُ }، ويبدو أن رعود وبروق الموت بالعراق ليست لها نهاية، وستبقى أنهار الدم التي يحفرها الانسان العراقي في ذبحه لأخيه وجاره في الحيّ الذي يقطنه على مدى التاريخ مستمرة دائماً، طالما أن الانسان في هذا المجتمع المزدوج الشخصية والممتهن لحرفة القتل وقطع الطريق والسرقة والايمان بالخرافات والعقائد المتناقضة. لا يستطيع التخلي عن الطينة التي جبل عليها. ليست الشرور الراهنة بالعراق الآن والمذابح الطائفية  وتفخيخ السيارات والعمليات الانتحارية والقتل على الهوية وليدة صدمة ما أو نتيجة تغيير النظام السياسي الديكتاتوري السابق. انها الحصيلة المضمرة للشخصية العراقية التي تخزّن في ضميرها عبر كل الأزمنة. أنواع الشرور الفتاكة التي تحرق البيدر والحقل في أرض العراق. الشعر العراقي والمناهج المدرسية والنظريات الآيديولوجية لأحزابنا الوطنية، والتربية  الفاشية الصارمة للأبناء من قبل الآباء. تغرس كلها بذرة التطرف والجنون في الأعماق السفلى لشخصية انساننا منذ طفولته ولا تدع له المجال لينمو بشكل حرّ وسويّ.

 

 

9

 

في سنوات بلوغي الأولى عانيتُ صدمات كثيرة بسبب الجوّّ الصارم الذي نشأت عليه في محيط العائلة. العفة الزائفة والاحترام والخوف من ارتكاب المعصية والطاعة الشديدة لأوامر الزجر التي تتوالى عليّ. كانت رغباتي وأحلامي وكوابيسي الجنسية في صوب وضميري الذي يصرخ في زيفه بصوب آخر. أدمنتُ العادة السرية وظلت وظائف أعضاء جسدي المهمة معطلة تماماً. الآن وأنا أحاول استرجاع  جحيم تلك السنوات البعيدة لمراهقتي. يحلو لي أن أغني هذه القصيدة لجورج سفيرس التي لا علاقة لها بمشكلتي هنا، لعلها تعينني على التخلص من ما أدمنت عليه حتى هذه اللحظة على الرغم من تملكي لنساء كثيرات في حياتي.

 { أنامُ ويظل هو يقظان 
 ملأه النوم أحلاماً عن فاكهة وأوراق شجر
 بينما حالت اليقظة بينه وبين التقاط حتى حبة توت.
 افترسه الاثنان معاً. اليقظة والنوم،
 ووزعا أطرافه على الباخوسيات }.

 

 

 10

 

تعرفتُ في حانة الى امرأة تعيش وحيدة { أعمل موظفة كومبيوتر في دائرة الكهرباء وأسكن وحدي في شقة صغيرة. راتبي بالكاد يكفيني. الحياة ومتطلباتها ومصاريف المعيشة صعبة جداً } قالت لي. بعد أن أغلقت الحانة دعتني الى شقتها. حين وصلنا وفتحت الباب اكتشفت انني التقيت هذا المرأة في مكان وزمان ما. نعم أعرفها، لكن أين؟ لست أدري. ربما في { الأرض الخراب } ل ت س اليوت.

 { عاملة الآلة الكاتبة في منزلها في وقت استراحة الشاي
 تنظف بقايا فطورها. توقد مدفأتها..
 تفرغ الطعام المعلب
 و خارج النافذة انتشرت باهمال
 قمصانها الداخلية التي لفحتها آخر آشعة الشمس
 و على الأريكة - وهي سريرها في المساء -
 تكومت الجوارب، الخف، الصديريات، المشدات }.

 

 

 11

 

حين شعرتُ أن صديقتي الأولى بدأت تتململ مني وتحاول قطع علاقتها بي. تذكرتُ بيت شعر لأعرابي يقوله عن زوجته التي كانت تسعى الى طلاقه، في حمّاسة أبي تمّام بباب المُلح والطرائف. أكثرتُ عليها النيك فصارت لا تتخلى عنّي حتى مللتُ منها.

 

 

 12

 

هل يتوجب علينا أن نرفض التصور الحتمي للتاريخ؟ الذوبان في الديمومة هو ما يجعلنا نواصل العيش في اللحظة الراهنة واللحظة الماضية. كل فعل يخلو من حرية الارادة ناقص ويدمر الطاقة العظيمة للمادة. يخفي الوجود نفسه دائماً، لكننا نستطيع تلمسه عبر العلو المعلق في جباهنا. يسطع القنديل الأزرق للكينونة بين المتناهي واللامتناهي كلما تخلصنا من عبوديتنا وصعدنا صوب الأفاق الرحبة للقلق.

 

 

 13

 

من المعلوم اننا ورثنا أشكالاً وأساليب تمتد جذورها الى العصور السومرية وبما انني اعتبر نفسي شاعر { حداثة } فأسعى من هذا المنطلق الى تقديم قصيدة تغاير ماسبقها ذلك لأن التجارب التي سبقتني كانت محكومة بهموم وموضوعات فيها الكثير من { اللاشعر } وهذا ماحصل في مسيرة ثورة الشعراء الرواد، لكن الخطأ الاساسي في التجني على فهم وظيفة الشعر كان على أيدي { هواة مابعد السياب }. لم يعد شاعر الحداثة الآن { فطرياً } يكتب قصيدته وفق ما تمليه الظروف الاجتماعية والايديولوجية بل أصبح الشعر من خلال وجهة نظري عملية خلاص شخصي. اختراق الواقع وتهريج بوجه الحياة.

 

 

 14

 

كل كتابة تحتوي على عاطفة أو انفعال غير مسيطر عليه. لا عمق فيها وتشبه تلك المنحنيات المعوجة وغير المتناسقة في فن عمارة عصر الباروك. الانفعال يهدم { التوازن التماثلي } لجمال اللغة ويضفي طابعاً دينياً على النص. يجب التخلص من هذه الدمامل حين نرغب في تقديم ما يتوق الى الظهور ونحن نغطس في الأعماق السحيقة للحلم أثناء لحظة الكتابة.

 

 

 15

 

كل عمل موسيقي أسمعه للكاهن الأصهب انتونيو فيفالدي. يحيلني مباشرة الى رائعته { الفصول الأربعة }. موسيقى فيفالدي الباروكية تضفي روعة على الأشياء من خلال تضخيمها للشحنات العاطفية السريعة للزمن والتحولات الغريبة في الطبيعة.

 

 

16

 

لأسباب طقوسية يقوم جاري بالاغتسال 5 مرات يومياً، لكن رائحة الكذب والدجل التي تخرج منه. تمتد من اسبانيا الى الصين، وتتسبب في تعثر الكثير من المفاوضات التي يحاول أن يجريها الناس لعقد صداقات جديدة مع الأشياء في العالم.

 

 

17

 عند الهندوس الآن 5 ملايين { سادو }. هداة الروح والجسد. ينتشرون في أنحاء الهند. هؤلاء الفلاسفة العراة هدفهم في الحياة هو اللاهدف. يطرق الواحد منهم في كل يوم أبواب 5 بيوت من أجل الطعام والنوم وما شابه. يقولون: {طالما نحن جئنا من العدم والى العدم ننتهي، فما جدوى امتلاكنا شيء ما؟}.

 
 
 

18

 

كنت أجادل السيدة فريدا يوهانسون معلمتي في درس اللغة السويدية من أجل التخلي عن تدينها وايمانها. فجأة هبّت عاصفة وأسقطت فوق رأسي لوح جينكو. السيدة فريدا قالت { انظر كيف غضبالله من تجديدافتك } { مفهومكِ للألوهية هو أشبه ما يكون بالقدر الأعمى المجرد من المشاعر والعقل } قلت لها. سقط لوح جينكو آخر فوق رأسي. سقط آخر ثالث. سقط سابع. تاسع. لا فريدا تخلت عن ايمانها ولا أنا آمنت.

 

 

19

 

مرض شعري عراقي جديد بدأ يتوسع الآن بتأثير من بيئات وعصابات شعرية مصرية ولبنانية وخليجية. شاعر مزعوم يتوسل حد الخنوع هذا وذاك من أجل الكتابة عن شخابيطه وشاعريته الحلزونية. أغلب هذه الكتابات يقوم فيها هواة صحافة وليسوا نقاداً. يقوم هذا البغل الشعرور بعد ذلك باعادة نشرها في صحف ومواقع كثيرة ومن ثم يطلب من أحد ما كتابة مقدمة لها وتصدر على حسابه الشخصي في الأردن أو لبنان. لماذا يتكلف هذا الطحال المنفوخ كل هذه الخسائر في التنطع والجهد والوقت والمال؟ { هل لأنه عديم القيمة } وخفيف. خفيف كصخرة.

 

 

20

 { كم سنة استلقي على السرير وحيداً وأداعب قضيبي } هكذا يقول آلن غينسبرغ في قصيدته { أيام مايو 1988 }. ويقول الشاعر الأمريكي دونالد هال في قصيدته { الأيام الأخيرة }:{ انفجرت جين في البكاء وصرخت: كفى نكاحاً. كفى نكاحاً، اذ فقدت السيطرة على نفسها }. في شعرنا العربي المصاب بالعنّة المزمنة، لا نجد مثل هذه اللغة التي تتحدث عن موضوع شخصي عادي بهذا الوضوح والبساطة. أكثر شعرائنا الكبار أخصتهم الأحلام القومية والتنطعات الحزبية حتى اننا صرنا نعتقد بيقين تام أن كل واحد منهم ماهو إلاّ عنّين أو لا يملك قضيباً يتحدث عنه ولو مرة واحدة في حياته. المرحوم نزار قباني هو المسؤول الأول عن اجهاض الثورة الجنسية التي اجتاحت العالم في ستينيات القرن الماضي في عالمنا العربي. عبر حجبه لحقيقة الجنس الانسانية عن قرائه الأغبياء والأميين في تأوهاته وفحولته المزعومة وانشغاله بكتابة قصيدة لا هي غزل ولا هي قصيدة حب يوصل الى الجنس. عنّين. عنّين. حتى قاموسه الشعري ضئيل. المسكين حافظ على كلمات قليلة بسبب عدم تجديد نفسه وراح يطشها في كل مجموعة عبر نصف قرن من الكتابة المتشابهة جداً. قومي بغل.

 

 

 21

 

 

على الرغم من موتها في العام 1959 تبقى بيلي هوليداي مغنية عظيمة عبر أغانيها التي ظلت حيّة حتى الآن. كان صوتها العميق الحزين والمؤثر قد أضفى على أغاني الجاز لمسات فريدة وقوية وتعتبر أغنيتها الشهيرة { ثمار غريبة } أو { فاكهة عجيبة } التي تتحدث عن جثث السود المعدومين والمعلقة على الأشجار من أجمل الأغنيات الرائعة والمعبرة في القرن العشرين.

 

{ الأشجار الجنوبية تثمر فاكهةعجيبة

على أوراقها دماء، وفي جذورها دماء
 أجساد سوداء تتأرجح مع هبّات نسمات الجنوب
 الفاكهة العجيبة تتدلي معلقة على أشجار الحور
 منظر ريفي للجنوب اللطيف
 العيون المنتفخة والأفواه الملتوية
 أريج أزهار المغنوليا، حلو ومنعش
 ثم تأتي الرائحة المفاجئة للحم البشري المحترق
 هنا فاكهة للغربان كي تنقرها
 للأمطار كي تجمعها، للريح كي تمتصها
 للشمس كي تفسدها، وللأشجار كي تسقطها
 هنا يثمر محصول غريب ومرّ }.

 

في الفيلم الذي يجسد حياتها المعذبة { السيدة التي تغني الجاز } والعنوان احدى أغنياتها ومثّلته المغنية ديانا روس وحصلت على الاوسكار من خلاله. تظهر هوليداي صبية معذبة تغني في الشوارع وفي فترة مراهقتها تغني للسكارى في البارات ويغتصبها البعض منهم، وحتى حين كبرت وأصبحت شهيرة. ظلت تشعر في الوحشة والحزن من ماضيها المعذب والمؤلم. { ماتت وحيدة في عزلة معوزة ومريضة }. هل حقاً ماتت بفعل المخدرات ؟

 

 

 22

 

يضفي التراث الميثولوجي الشيعي على شخصية الامام علي ابن أبي طالب صفات ومناقب تتنافى وشخصيته الواقعية الطيبة السمحة والمعروفة لنا. احدى هذه الاساطير تجرده من انسانيته الحقيقية وتقوّله مالم يقله في حياته، و تتحدث انه حين طعنه ابن ملجم بخنجره المسموم وشعر بدنو أجله. قال لولديه الحسن والحسين اذا متُّ احملا تابوتي وامشيا وسيكون هناك ضياء. اتبعا الضياء الى النهاية. هناك قبرا آدم ونوح، ومن ثم ادفناني بينهما. حملا التابوت وسارا خلف الضياء وفي النهاية وجدا القبرين ودفناه وسطهما. في تراثنا الشيعي يقرأ الشيعة دعاء زيارة الامام علي وفيه ما يؤكد هذه الاسطورة عبر القول: { السلام‌ عليك‌ يا مولاى‌ و على‌ ضجيعيك‌ آدم‌ و نوح‌ و رحمة‌ الله‌ و بركاته}. قبل أسابيع شاهدت عبر القناة الفضائية العراقية أحد البرامج التي دأب على اعدادها وتقديمها مدير القناة واستضاف فيها شرذمة من أدعياء الشعر والمسرح. أحد الشعراء المزعومين ادعى وهو يتكلم عن عظمة العراق انه يضم ملحمة جلجامش وحمورابي وسنحاريب وقبور آدم ونوح الخ. هل قرأ هذا الشاعر { أصل الانواع } و ملحمة جلجامش ؟ بالتأكيد انه لا يعرف دارون ولا يعرف اننا من سلالة قرود، كما انه لا يعرف أيضاً أن نوح هو { اوتونبشتم } في ملحمة جلجامش. تكمن مصيبتنا العظمى الآن في هذا الفهم السطحي للأمور وقلة المعرفة عند هذا الشاعر وأمثاله. يا ويلنا لو حصل هذا العبقري على وظيفة معلم تلاميذ في المدارس الابتدائية.

 

 

23

 

الإلهة الكلدانية عشتار التي ظهرت أولاً في وادي الرافدين . كان مركز عبادتها الأصلي في مدينة الوركاء  . هي الإلهة الأم مانحة الحياة و{ إلهة الحب وسلطانة الظفر وإلهة التناسل . في وظيفتها الأولى كانوا يرسمونها راكبة أسداً أو ثوراً ورأسها مكلل بتاج مرصع بنجوم . رمزها هو النجمة الثمانية التي تشير الى كوكب الزهرة ألمع الكواكب } . عبدها شعب سومر وأسماها انانا وعبدها العرب وأسموها عثتر . الزهرة . نجمة الصبح . الكنعانيون عبدوها وأسموها عشتروت وعند الاغريق تجلت  الزهرة . فينوس العذراء التي ظهرت فوق أمواج بحر ايجة . هل كانت بكارتها اكذوبة ؟ هي {بهجة البشر والآلهة التي أسكرت آسيا منذ قرون } . في الأساطير الشيعية ستتجلى بشكل جديد وتتغير وظيفتها الأصلية من إلهة للحب والظفر والتناسل الى إلهة للأحزان والبكاء والفقدان . انها الآن فاطمة البتول ابنة النبي محمد . زينب العقيلة ابنة الامام علي من فاطمة . يضفي عليها الحزن الشيعي مسحة من المأساة ويطوّع اسطورتها ووظيفتها الجديدة لتتلائم مع مذبحة كربلاء حيث شهدت مصارع أهلها.

 

 

24

 

ذهبتُ مع آنّا الى شاطىء البحر مجبراً . هي تريدني أن أتعلم السباحة . أحضرت لي زعانف مطاطية شبيهة بتلك التي يلبسها الغطاسون في غطسهم وقطعة فلين كبيرة . غرقتُ وطلع الماء حتى من طيزي . لم تنفع معي الزعانف ولا قطعة الفلين . مرات كثيرة حاولت التعلم فيها السباحة لكنني فشلتُ . ظلت آنّا تسبح وحدها وأنا أحتسي البيرة . بعد ساعة اقترحت أن نذهب الى مكان أقل عمقاً حتى تعلمني . انتقلنا الى أمكنة عديدة ومن ثم اقتربنا من مكان كل الناس فيه نساء ورجالاً وأطفالاً عراة تماماً . آنّا  } Nacke bad nacke bad  صرخت مسرورة وهي تهتف{

كنتُ قد نسيت هذه الكلمة لأنني لا أستخدمها كثيراً . طلبت مني خلع ملابسي كلها وراحت هي تتعرى . المكان مخصص للسباحين العراة . لم أتعر وغادرت المكان . استاءت مني جداً فصرختُ في وجهها { تحلمين على الدوام برؤية طيزي . كيف أستطيع أن أتعرى على الشاطىء أمام العشرات من هؤلاء الناس ؟ } . تعرت تماماً وراحت تسبحُ وتتشمس مستلقية على الرمل مع الناس العراة .

 

 

25

 

{ صنع الخليفة المستعين يوماً هذين البيتين :

شربت كأسا أذهبت  عن ناظري الخمرا
 فنشطتني ولقد    كنت حزينا خاسرا
 ثم قال أجيزوها ، فقالوا :
 هذا خرا هذا خرا / هذا خرا هذا خرا .

محمد بن شاكر الكتبي  { فوات الوفيات }

 

26

 

تقدم لنا الكتب السماوية عصيان آدم وحواء وأكلهما من الثمار المحرمة لشجرة المعرفة . أمثولة غريبة وشبيهة لأخلاق أهل القرى . هل حقاً انهما كانا خجلين من ظهور أعضائهما الجنسية عارية وحاولا تغطيتها بأوراق التين ؟ طبعاً نحن الآن نعرف أن حرية العصيان التي أقدما عليها . كانت من أجل الخروج من العزلة ومحاولة اكتشاف فن الحبّ ، لكن مشكلة آدم في دفاعه عن نفسه وادعاءه أن حواء هي التي ورطته . تبدو غير مقنعة بسبب العقل الذكوري الذي صاغ هذه الحكاية . حرية العصيان كانت من أجل الخروج من قفص الحيوان الى عالم الانسان حيث الحبّ والعمل والتوالد والأحلام والموت .

 

 

27

 

هل حقاً أن المغزى الرمزي لاسطورة قابيل هابيل يكمن في تحولات البشرية من عصور الصيد الى عصر الزراعة ؟

 

 

28

 

لا الملحد ملحد ، ولا المؤمن مؤمن . الاثنان ينطلقان من حقيقة قاصرة ومزعومة . ينطلق الأول من حقيقة كونه ملحد ، والآخر ينطلق من حقيقة كونه مؤمن . الاثنان غائبان عن أو لا يمتلكان الوعي بحريتهما .  الانطلاق من ايمان بحقيقة مسبقة رعونة وفهلوة . في كل آيديولوجيا وكل دين ومذهب . تتم صياغة الحقيقة المطلقة والبراهين المطلقة منذ البداية وتوضع وتؤطر في اطار ، ومن ثم يتم تعليقها في صالة الآيولوجيا وصالة الدين . هنا ليس بوسعنا مواصلة الجدل حول الحقيقة انطلاقاً من مناهجنا الفلسفية والعلمية ، ومناهج أولئك الذين نختلف معهم  بسبب حنينهم المشبوب الى فكرة الإله الغامضة . المحركات الأساسية للفكر في التاريخ هي تناقضاتنا الدائمة .

 

 

29

 

الزمن مدة تعدها الحركة ، وفي الارتباط الوثيق ما بين الحركة والسرعة . تمضي حياة الانسان القصيرة متعثرة وسط الوحدات الزمنية المختلفة . ما يهمني في الجوهر الحقيقي للزمن ، بعيداً عن نسبية اينشتاين . هي الديمومة وايمان اسحاق نيوتن الوهمي : { زمن . هو في ذاته . ومن طبيعته الخاصة الذاتية . يجري متدفقاً دون ارتباط ما ، أو بلا علاقة مع أيّ شيء خارجي } .  نعم . ما يوهمني ويخفف الصدمة القادمة لموتي هو الزمن المطلق . مرات كثيرة شعرت فيها انني عشت في أزمان معينة غير زمني الراهن ، وأطمحُ في مواصلة العيش بعد موتي في أزمان أخرى على هذه الأرض أو في عوالم أخرى خارج منظومتنا الشمسية هذه .

 

 

30

 

تظهر فكرة الإله في المفاهيم الميثولوجية لكل دين ، متعدية دائماً وغير ملموسة لكل واقع أرضي ، وبما أن الذين صاغوا هذه الفكرة وأرادوا من خلالها أن تكون خالية من أيّ فعل انساني ، فأن قضايا المادة والتاريخ والزمن والبرهان بحمولاتها المعرفية . تظل معدومة في هذه الانحرافات التي يخلقها العقل الميثولوجي الذي هو نتاج حضارة فلاحين ورعاة غنم .  { الملموس متميز في ذاته ، لكنه أولاً في ذاته فقط ، حسب الاستعداد . القدرة . الامكان } هكذا يقول هيجل في { محاضرات في تاريخ الفلسفة } .

 

 

31

 

في الديانة البوذية التي ترفض أن يكون للآنية جوهر . تظل الولادة الداخلية من خلال دوران النور عند الشخص البوذي المؤمن والسمو الروحي لبلوغ النرفانا هما الهدف الأسمى في الحياة ، عبر تعاليم عديدة ستأخذ الديانة المسيحية منها الكثير من الطقوس والمفاهيم . من أين جاءت المسيحية في الكثير من أفكار وطقوس البوذية ؟  من الزرادشتية التي كانت معابدها تنتشر في الهند والصين ابان ظهور المسيحية ، وستأخذ الديانة الاسلامية أيضاً الكثير من المفاهيم والطقوس من الزرادشتية ومنها  الخير والشر والصلوات الخمس في كل يوم وغيرها من الأشياء . 

 

 

32

 

كان هاجس الموت عند الشاعر الانكليزي الميتافيزيقي جون دن ، يشكل على الرغم من ايمانه العميق مشكلة عميقة عنده وتثقل كاهله في كل أيام حياته ، وكان يعتقد أن موت أيّ انسان في مكان ما من العالم يعني موته هو . أمّا غوته الذي كان لا يقل رعباً عنه في مشكلة الموت ، فقد أعتقد خاطئاً أن موت البشرية ما هو إلاّ { حيلة الطبيعة } في الحفاظ على نفسها . نحن نعلم أن الحفاظ على النوع لا الفرد الواحد في مسألة الموت . لا يجعل الطبيعة تلجأ من أجل حماية نفسها الى الحيلة . { لماذا خلقنا أناساً ، مادام موتنا سيكون موت حيوان ؟ } قال الشاعر الشيلي نيكانور بارا . موت الانسان والحيوان وموت كل الأشياء في العالم هو السمة البارزة لتجدد الحياة واستمراريتها . الموت ولادة أخرى . في الماضي كنت أرثي لمصائر البشر على هذه الأرض بسبب الموت وبسبب لا جدوى الحياة وعبثها . الآن توصلت الى حقيقة أن الحياة تستحق أن تعاش حسب الرغبات الابيقورية حتى النهاية ، أمّا موتنا فهو شيء تافه ولا يجب أن نشعر بالحسرة والخوف منه طالما اننا لسنا سوى حشرات وزواحف تدب على الأرض . 

 

 

33

 

الوعود التي تلقتها البشرية عبر عصور التاريخ المختلفة من خلال الأديان والفلسفات والثقافات التي شكلت وعي الانسان ، حول مشكلة الموت والفناء واستحالة وجوده على الأرض . لا تعبر بجدية عن مجمل المخاوف والآمال التي يطمح اليها من يتوق الى الخلود . لا خلود ولا بعث ولا وعد بجنة ما أو حياة أخرى . في النهاية وعلى الرغم من صعوبة اقناع أولئك الذين يأملون في فكرة البعث التي لا تتطابق مع فكرة الخلود ، فأن الحياة يجب أن تعاش حتى آخر لحظة عبر لحظات السرور والألم التي يجب أن لا تنسينا اننا ننام في كل آنٍ على سرير معلق على الخيط الرفيع لتنفسات الموت . الأدوية  والعقاقير التي تصنف لنا في كل دين وكل فلسفة وكل اسطورة ، حول تهدئة مخاوفنا من الحقيقة المطلقة لزوالنا الوشيك وقصر حيواتنا التي يستلبها منّا العالم في كل حينٍ . تبقى مفيدة وضرورية  لاشباع رغبات أولئك البشر الذين يعانون من الاضطرابات النفسية وعدم مقدرتهم على التعايش مع موتهم وعبثية وجودهم في العالم .

 

 

34

 

كان اكتشاف الغريب واللامتوقع والسعي الدائم الى الماوراء ونبذ المألوف ، هو ما ركزت عليه السوريالية في بحثها عن فن وأدب ينطلق من اللاشعور والأحلام والهذيان والجنون . في شعرنا العربي الذي أثقلته حمولات الآيديولوجيات السياسية القومية والماركسية والطائفية في القرن الذي مضى وحتى الآن . لا نجد أثراً لهذه المفاهيم والتجارب التي منحتها السوريالية دفعاً قوياً عبر ابداعات كبرى في قارات العالم المختلفة . هل يستطيع الشاعر العربي الخادم للسياسي ورجل الدين و { مطرب الجماهير } الغبية التي تحاول الفهم دائماً . بثقافته التراثية وأخلاقه القروية المنحطة وسلامه الروحي مع مجتمعه بكل أشيائه الثقافية والدينية والسياسية الراكدة . أن يسعى خلف اللامتوقع واللاشعور وما وراء الواقع العربي الذي تثقله الممنوعات والتصورات والأفكار الدينية والسياسية المتسلطة ؟ آن الأوان الآن لنرمي بكل انجازات شعرنا في القرن الماضي الى الحضيض ونسعى الى تأسيس شعرية جديدة تطرد القارىء الغبي والسياسي الغبي والآيديولوجي الغبي .

 

 

35

 

تؤلمني أيام حياتي في كل حين ، ولا قدرة لي على طاعة الأشياء الخطرة . الحل الأمثل لمصائبي هو أن ألقي بنفسي في الهاوية وأعود الى البيت محملاً بطرائدي التي اصطدتها في الظلمة . لا توجد طريقة فضلى تزيل شعوري بعدم الثقة في النفس . أفضل من تعرية عقلي أمام الحشود الغبية العمياء في الميادين العامة .

 

 

36

 

الحمقى هم من يرشدنا الى طرق النعيم  الوردية  ، ويعلموننا ازدراء الكذب والنفاق ونسيان الشغف في العادات التافهة  . كل بحث عن النبيل والجليل لا جدوى منه اذا غاب عنه الدليل الأحمق .  الخيلاء تجعل السماء محفرّة ومدلهمة . عبقرية . عبقرية استثنائية واحدة ، نحتاجها دائماً للخلاص من هذه الأغلال التي تكبلنا منذ قرون . التجديف بصراخ عال ضد كل تقليد وضد كل ماهو مقدس ويحترمه  المجتمع .

 

 

37

 

تلزمنا الحاجة الدائمة والملّحة في الانعتاق من الضجر والسأم . أن نتخلى عن الصداقات القديمة البغيضة .  كل صداقة تنزع عن أنهارها صفة الجريان  . تخون اللحظات الذهبية للديمومة . ما يدهشنا في تطوافنا الحرّ عبر الأيام والليالي من أجل الامساك بقنديل المحبة والاحترام المتبادل للصديق ، هي هذه التخرصات الكاذبة  عند البعض ، حول عدم القدرة على التواصل مع الماضي . كل هروب من الواجب ، ينبغي الاشادة به .

 

 

38

 

يتيح السجن للانسان  تأمل معنى حريته الخاصة . حياة من دون سجن . حياة سلحفاة . الحدود التي نحاول عبورها في انطلاقاتنا المتحررة من الخوف والوقوع في شراك العبودية . يجب أن لا تنسينا حقيقة شكوكنا في جدوى حريتنا التي يسيّجها أحياناً الايمان الحقير بفكرة ما ، والموانع والتقاليد والعادات المترسخة . صياناتنا الدائمة لفكرة الفخ تحتم علينا أن لا ننسى  اللحظة الصعبة لموتنا تحت الظلال الباردة لحتمية السجن .

 

 

39

 

المرهم الشافي لابعاد خطر الموت عن الجنس البشري ، هو الموت نفسه .

 

 

40

 

التاريخ والطبيعة هما السند الشرعي الوحيد لمجمل آمال البشرية .

 

 

41

 

لا توجد صياغات نهائية لموت الانسان وحيداً في غربته الدائمة . كل ميتة تبدأ وترسخ ماهيتها قبل ولادة الانسان الذي سوف يموت من الحياة آلاف المرات .

 

 

42

 

المجاعات . الأوبئة الفتّاكة . الحروب النووية ، هي ما نحتاجها في لحظتنا الراهنة من أجل الحفاظ على الجوهر الحقيقي للطبيعة . ينبغي التخلص الآن وبسرعة من تلك الأجناس التي تلوث الهواء والأنهار والأشجار . الأساليب التكنولوجية التي تستخدم من دون ضوابط  في هذا البلد أو ذاك . تظهر معدلات كبيرة في الولادات .


ولد نصيف الناصري عام 1960 في الناصرية .

أجبر على الدخول خوف السجن الى مركز لمحو الأمية وتعليم الكبار عام 1975 – 1976 { الحملة الشاملة لمحو الأمية } في مدرسة الجبل الأخضر بالثورة { بغداد } وتم منحه شهادة يقرأ ويكتب